11 أكتوبر، 2013

هذا هو ما يحدث لجسمك عند ممارسة الرياضة

سواء  كنت تفعل ذلك لانقاص وزنك ، أو للوصول إلى اللياقة البدنية أو حتي للمتعة فقط، ممارسة الرياضة تحدث تغييرات في جسمك.

و في حين أننا نعلم جميعا أن البقاء نشطاء بدنيا  ضروري لحياة صحية طويلة واكثر انتاجية، الا أننا لا نفهم بالضبط غالبا ما يحدث وراء الكواليس .

لذلك طلبنا من الخبراء أخذنا في رحلة - من الرأس إلى أخمص القدمين – لنفهم ماذا يحدث في الجسم عندما نمارس الرياضة. لنبدأ...

هذا هو ما يحدث لجسمك عند ممارسة  الرياضة

العضلات
يستدعي الجسم الجلوكوز ، و هو السكر الذي قام الجسم بتخزينه من الاطعمة التي تناولناها في صورة جليكوجين ، وهي الطاقة اللازمة لانقباض العضلات .

كما يستخدم الجسم أيضا أدينوسين ثلاثي الفوسفات ، أو ATP ، ولكن الجسم لديه مخازن صغيرة من كل من الجلوكوز و ATP فقط . وبعد استخدام هذه الامدادات، يحتاج الجسم لاكسجين اضافي لتخليق المزيد من ATP  وبالتي يتم ضخ المزيد من الدم إلى العضلات لتزويدها بالاوكسجين الإضافي . في حالة عدم توفر ما يكفي من الأوكسجين ، يتكون حامض الاكتيك (اللبنيك). وعادة يتم التخلص من حمض اللبنيك من الجسم في غضون 30 إلى 60 دقيقة بعد الانتهاء من التمارين .

تتكون بعض القطوع الصغيرة في العضلات وهذا ما يجعلها تنمو بشكل أكبر وأقوى عند الشفاء. الآلام التي تشعر بها تعني حدوث  تغييرات في تلك العضلات والتي عادة ما تستغرق بضعة أيام .

الرئتين
قد تحتاج جسمك لأكسجين 15 مرة أكثر عند ممارسة الرياضة، لذلك تبدأ في التنفس أسرع. وسوف يزداد معدل تنفسك لدرجة أن العضلات المحيطة بالرئتين لا يمكنها أن تتحرك أسرع  من ذلك . وهذا ما يسمى "بالسعة أو القدرة القصوي القصوي لاستخدام الأوكسجين . زكلما زادت هذ السعة كلما كان الشخص أكثر لياقة.
الحجاب الحاجز
مثل أي عضلة ، يمكن أن يصاب الحجاب الحاجز بالتعب نتجة لعملية التنفس المتسارعة عند ممارسة الرياضة. وقول البعض أنه عند تعب  الحجاب الحاجز ، يحدث تقلص فيه هذا ما يتسبب في حدوث ألم رهيب في الجنب. ( يقول البعض يجادل الآخر أن ألم الجنب ينتج بسبب حدوث تشنجات في الأربطة الموجودة حول الحجاب الحاجز!). علي أية حال، التنفس العميق يمكن أن يخفف من عدم الراحة في منتصف التمارين.

القلب
عند ممارسة الرياضة، يزيد معدل ضربات القلب لضخ المزيد من الأوكسجين (عبر الدم) بوتيرة أسرع. وكلما تمرنت أكثر، كلما زادت كفاءة القلب في هذه العملية ، وبالتالي تزداد لياقتك البدنية. في نهاية المطاف، وهذا يقلل من معدل ضربات القلب أثناء الراحة في الناس أصحاب اللياقة البدنية.

كذلك تحفز ممارسة علي  نمو أوعية دموية الجديدة ، مما يقلل ضغط الدم في الناس الذين يمارسون الرياضة.

المعدة و الأمعاء
لأن الجسم يضخ المزيد من الدم إلى العضلات ، وبالتالي تخطي الاماكن التي ليس لها أولوية قصوى في الوقت الراهن ، مثل الهضم . وهذا يمكن أن يؤدي إلى متاعب في البطن . حيث تتأثر حركة الامعاء ، و عملية الامتصاص و إفراز  العصارات في المعدة والأمعاء .

المخ
زيادة تدفق الدم تفيد المخ أيضا الدماغ . فعلى الفور ، سوف تبدأ خلايا الدماغ في العمل بمستوي أعلى ، وهذا ما يجعلك تشعر بأنك أكثر يقظة و تنبها ، وأكثر تركيزا أثناء ممارسة الرياضة.



عندما تمارس الرياضة بانتظام ، يعتاد المخ على هذا الوضع من تدفق الدم المتكرر و يتكيف من خلال تشغيل أو ايقاف بعض الجينات. العديد من هذه التغييرات تقوي وظيفة خلايا الخ وتحمي من الأمراض مثل مرض الزهايمر والشلل الرعاش أو حتى السكتة الدماغية ، و درء التدهور المرتبط بالعمر.

أيضا ممارسة الرياضة تطلق مجموعة من المواد الكيميائية في الدماغ تسمى الناقلات العصبية ، والتي من بينها الاندورفين .

أيضا سوف ينتابك شعور بأنك أفضل ، و هذا يرجع الي زيادة السيروتونين ، وهو ناقل عصبي معروف بدوره في المزاج و الاكتئاب .

الحصين
و هذا جزء من المخ مسئول بشكل كبير عن التعلم والذاكرة ، و هو أحد أجزاء المخ التي يمكنها انتاج خلايا مخية جديدة . وممارسة الرياضة تسهل هذا ، وذلك بفضل الاكسجين الاضافي الذي يصل للمخ .

حتى عندما تتوقف عن ممارسةالرياضة ، هذه الخلايا الجديد تستمر قيد الحياة ، في حين أن التغيرات الأخرى في المخ أثناء ممارسة الرياضة تعود في نهاية المطاف إلى حالتها الطبيعية.

المهاد
المهاد هو المسؤول عن تنظيم درجة حرارة الجسم ، وكذلك توازن الملح والماء ،ومهام اخري . عند ارتفاع درجة حرارتك، ييحث الجلد علي افراز المزيد من العرق لابقاء الجسم بارد .

الغدة النخامية
هذه هي مركز التحكم في الدماغ حيث تنبه الغدد الكظرية لضخ الهرمونات اللازمة للحركة. كذلك تفرز هرمون النمو . و الذي يعمل كحارس أن للعضلات (عند نفاذ مخزون الجليكوجين ، يبحث الجسم عن مصدر أخر للطاقة. وهنا يكون أاه خياران اما العضلات او الدهون. هرمون النمو هو الذي يحمي الجسم من حرق العضلات و ويجهة لحرق الدهون). 


الكلي
المعدل الذي تقوم به الكلية بتصفية الدم يمكن أن يتغير اعتمادا على مستوي مجهودك . عند ممارسة التمرينات الرياضية ، تسمح الكلية بتصفية المزيد من البروتين في البول و امتصاص المزيد من الماء ، مما يؤدي الي كمية أقل من البول ، وهذا محاولة للبقاء علي الجسم رطبا .

الغدد الكظرية
هناك عدد من الهرمونات يسمي هرمونات "التوتر " و التي تفرز عند ممارسة الرياضة. الكورتيزول ، على سبيل المثال ، يساعد الجسم على تعبئة مخازن الطاقة. و الأدرينالين يساعد القلب علي النبض بشكل أسرع لتوصيل الد بسرعة الي جميع  أنحاء الجسم .

الجلد
كما تعلم : الجسم ،كأي محرك ، ينتج حرارة - يحتاج إلى تبريد. عند ممارسة الرياضة تتمدد الأوعية الدموية في الجلد ، ويزيد تدفق الدم. الامر الذي يؤدي الي تبدد الحرارة عن طريق الجلد في الهواء .

الغدد العرقية
استجابة لإشارة من منطقة المهاد ، تقوم الغدد العرقية بالعمل. حيث تقوم بإنتاج العرق عديم الرائحة ، وهو مزيج من الماء والملح و كميات صغيرة من الشوارد الأخرى ، مباشرة على سطح الجلد . عندما يتبخر هذا العرق في الهواء ، تنخفض درجة الحرارة الجسم.

يوجد نوع ثاني من الغدد العرقية و هو موجود في المناطق المغطاة بالشعر، مثل فروة الرأس والإبطين و الأربية . هذه الغدد تنتج عرق أسمن ، وعادة ردا على الإجهاد العاطفي ، وهذا يمكن أن يؤدي إلى رائحة عندما تبدأ البكتيريا على الجلد بتحليله.
الوجه
الشعيرات الدموية الموجودة بالقرب من سطح الجلد تتمدد أيضا، لاخراج الحرارة . وهذا قد يؤدي إلى حمرة الوجه عند بعض ممارسي الرياضة .


المفاصل
ممارسة الرياضة تضع وزنا زائدا على المفاصل ، قد يصا أحيانا  إلى خمس أو ست مرات أكثر من وزن جسمك.
الكاحلين والركبتين والوركين والمرفقين والكتفين لديها جميعا وظائف مختلفة جدا ، ولكنها تعمل بطرق مشابهة . حيث يغلف كل مفصل بأنسجة عند نهايات العظام تسمى الغضاريف ، وكذلك أنسجة رخوة و سوائل تشحيم ، للمساعدة في تعزيز الحركة علي نحو سلس وسهل . كما توجد الأربطة و الأوتار وهي لازمة لتوفير الاستقرار ند الحركة.

مع مرور الوقت ، يمكن للانسجة الموجودة حول المفاصل في التدهور ، مما يؤدي الي حدوث التهاب المفاصل

قد يعجبك أيضا:

هذا هو ما يحدث لجسمك عند ممارسة الرياضة
4/ 5
Oleh

اشترك معنا

هل أعجبك المقال؟ اشترك معنا مجانا ليصلك كل جديد

2 تعليقات